נווט למעלה
כניסה
تحديث التفاصيل دعم عن بعد
11
 
حوار بين الدّيانات مضمونه العطاء والتّسامح  
   
30/11/2014
 
 
 
 
 
 
 
rashit301114b.jpg
 
 
حوار فعّال وحدّيث ذو قيمة كُبرى، جرى يوم الاربعاء 26.11.14 وفي تمام السّاعة الثّانية عشر ظهرًا أي خلال الحصة الخامسة وعلى الهواء مباشرةً، فقد تمّ بثُّ هذا الحوار بين المدارس التّابعة ل " رمز لكلّ تلميذ".
وقد كان موضوع الحوار حول قيمتيّ العطاء والتّسامح في الدّيانات السّماوية والكتب المقدّسة: التّوراة والإنجيل والقرآن وكتب التّراث عند إخواننا الدّروز.
والحوار كان شيّقًا وذا قيمة ساميّة لما يحمل من معانٍ ، إذ حثّت كل الأطراف على التّمثل بهذه القيّم الدّينيّة والاجتماعيّة ، حتّى نجعل من طلّابنا وأولادنا أُناسًا خيّرين يهتم الواحد بالآخر ويقاسمه ممّا هو له ، ولتقبّله كما هو ولا فرق بين الفرد والآخر.
أما عن الأطراف المحاورة فقد كان كلّ من د.الشّيخ " سلمان خطيب" مدير مدرسة يانوح الابتدائية ـ والشّيخ " جمال أبو ريّا" معلّم للدّين الإسلامي في مدرسة الغدير والمربيّة " ميرفت عواد – غنطوس " معلّمة الدّين المسيحي في مدرسة الغدير .
وقد استشهد المحاورون من الكتب المقدّسة آيات كثيرة وعديدة تتحدّث عن قيمتي العطاء والتّسامح ، وحث طلّابنا على تتميم هذه الوصايا والقِيَم الّتي تؤدّي بنا إلى العيش باحترام وسلام فيما بيننا على الأرض ، والآخرة الصالحة والحياة الأبدية السّعيدة .
وجدير ذكره بأنّ هذه التجربة ليست الأولى من نوعها في مدرسة الغدير ، فقد كان هناك درس آخر ببث حي ومباشر الأسبوع الفائت إذ تحدّث فيه الّلاعبون ودعوا أيضًا إلى  التّسامح ، وإلى الحوار مع الآخرين  وعدم اللّجوء إلى العنف في حال الخسارة لأحد الفريقين.
أما عن اللّاعبين المذكورين فهم : اللّاعب "خالد خلايلة " ممثِّل عن فريق  "اتّحاد أبناء سخنين "  وقد استضافته مدرسة الغدير.
وقد كانت هناك مُداخلة من قبل الطّلاب الّذين استفسروا عن بعض الأمور الّتي تتعلّق باللّاعبين من ناحية إدارية وكيفية التّصرف أثناء اللّعب وحول العقوبات الّتي تُنفّذ بحق الفريق الّذي يُخالف القوانين والّتي تتعّلق بالرّياضة عامةً وكرة القدم خاصةً .
وفي النهاية نأمل بأن تكون هذه الشّعارات مثال أعلى يُحتذى بها ولا أن تكون  رنّانة يُدوّي صوتها دون سميع مُجيب.